من ستساعدون أولاً ؟ جوابكم يكشف من أنتم فعلاً ( وليس ما تظنونه عن أنفسكم ! )

0

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

خياراتنا لها علاقة مباشرة بشخصيتنا. مختلف الصفات التي تحدد شخصيتنا هي التي توجه أيضاً خياراتنا وقراراتنا. وهكذا، بحسب خيارات الشخص وقراراته، يمكن أن نأخذ فكرة عن نوع شخصيته.

اختبار الشخصية الذي نقدمه لكم فيما يلي يستوحي من هذا. كل ما عليكم أن تفعلوه هو أن تنظروا إلى الصورة التالية وتختاروا، من بين الأشخاص الموجودين، ذلك الذي ستساعدونه أولاً.

قوموا بالاختبار :

بحسب الخيار الأول الذي سيخطر في بالكم، يكشف هذا الاختبار عن طبعكم. لستم إذن بحاجة للكثير من الوقت كي تفكروا. انظروا الصورة، اختاروا واقرأوا الشرح المقابل لخياركم.

اختبار الشخصية

1. إذا اخترت الممرضة :

مساعدة الممرضة تعني أنك شخص سعيد.

الممرضة هي ربما الشخص الذي لا يحتاج لمساعدة. اختيارك مساعدتها يعني أنك شخص حياتك سهلة. لا تزعجك المشاكل الخطيرة في هذا العالم. ربما رأيت الممرضة أولاً وساعدتها في التقاط ملفاتها. تجذبك ألوان الحياة المفرحة وأنت متفائل بطبيعتك لدرجة أنك تعتقد أن الآخرين من حولك يبلون بلاءً حسناً. تتواصل مع الناس بسهولة. لديك قناعة قوية أن المراحل المظلمة في الحياة ليست إلا عرضية.

2.إذا اخترت أن تساعد الرجل الذي يحمل العكازات :

مساعدة الرجل الذي يحمل العكازات تعني أنك قائد بالفطرة.

تظهر الصورة الشخص مع العكازات وهو يقع. تعني مساعدته أولاً أنك قائد بالفطرة. استطعت ان ترى الشخص الذي يمشي مع عكازاته ولا تريد أن يضيع وقته وهو ينتظر المساعدة.

أنت تساعده على النهوض والذهاب، وهذا يعكس مهاراتك القيادية. أنت تساعد الآخرين وتجذب الأشخاص الأقوياء. مساعدة هذا الشخص أصبحت أولوية عندك لأنك تقدّر أنه يحاول أن يمشي وحده رغم رجله المكسورة. أنت شخص ديناميكي بطبيعتك، منظم، عقلاني ولديك قدرة خارقة على التركيز في حياتك.

3. إذا اخترت الولد الذي يبكي :

مساعدة الولد الذي يبكي تعني أنك متعاطف.

الولد يبكي ولا أحد يعرف السبب الحقيقي. يبكي الأطفال للكثير من الأسباب؛ بعضها قد يكون خطراً وبعضها الآخر لا. مساعدة الطفل تعني أنك حساس جداً ولا تستطيع أن تتساهل مع معاناة الآخرين.

.4 إذا اخترت المرأة العجوز :

مساعدة المرأة العجوز تعني أنك متفائل مع حس أخلاقي عالٍ.

الصورة تكشف بوضوح أن العجوز بحاجة للمساعدة كي تمشي. بما أنها ترتدي نظارات سوداء، لا نستطيع أن نستنتج إذا كانت عمياء أم لا. مساعدتها تعني أنه كان هناك تشديد على الأخلاقيات في تربيتك.

أنت تحب القيم التقليدية، ولديك احترام عميق للثقافة والتراث. احترامك للكبار في السن، رغبتك في مساعدتهم مع أنك تعلم أنهم لا يستظيعون ربما أن يردّوا لك الجميل، تعكس إيثارك للغير.

أنت ذو طبيعة متفائلة وتفهم أنه مهما كان عمر الشخص، فهو يستطيع دائماً أن يساهم في جعل العالم أفضل وتعتبر أن من واجبك أن تساعد.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...