عندما يلجأ الكبار إلى التلوين كالصغار… يحصدون 7 أشياء !

0

استعينوا بأي شيء جيد للاسترخاء

يختار البعض الحياكة، أو الألعاب الفكرية مثل السودوكو أو الكلمات المتقاطعة والبعض الآخر يختار ممارسة النشاطات المختلفة ومنها… التلوين!

إذا كانت هذه الهواية قد تبدو طفولية للبعض إلا أنه أصبح من الثابت أنها تجذب الكبار الذين يبحثون عن وسيلة لمسح الهموم والأفكار السلبية من رأسهم. فقد تأكّد أن التلوين “مضاد للضغط النفسي”، ووسيلة ترفيه ممتازة للكبار ” من خلال التعبير الفني” أو”العلاج عن طريق الفن”.

وتجدر الإشارة إلى أن كتب التلوين المخصصة للكبار تباع بشكل مدهش منذ عامين وفقاً للناشرين في الدول الغربية. والسبب هو أنه مع الضغط الذي تشكله كلّ وسائل التواصل الاجتماعي يحتاج الناس للعودة إلى الورق وإلى أنشطة أكثر هدوءاً تصرف انتباههم عن تلك الأمور المثيرة للضغط النفسي. ويتمّ ذلك من خلال الجمع ما بين وسيلة الترفيه والصحة النفسية.

  1. التلوين يحسّن القدرة على التركيز
    يجب أن تعلموا أنه بإمكانكم تخصيص بعض الأيام لضروب الجنون، ذلك أن التركيز يضيع بين العمل والمنزل والتكنولوجيا وغيرها من المحفزات. وإذا خصّصتم وقتاً للتلوين، فهذا الأمر يؤدي إلى تحسين قدرتكم على التركيز.
  2. التلوين يطلق العنان لمخيلتكم
    يسمح التلوين خارج الخطوط بإطلاق العنان لمخيّلتكم وإبداعكم. فالبالغون الذين يلوّنون يعالجون المشاكل بطريقة خلّاقة ويجدون حلولاً أفضل.
  3. التلوين هو فرصة تأمل بالنسبة للدماغ
    عندما تلوّنون تتحوّل الأفكار التي تدور في بالكم إلى أشياء شبيهة بالتأمّل.
  4. التلوين يهدّئ الأعصاب في كل الأوقات
    هل تشعرون بالملل أثناء السفر؟ التلوين هو الحلّ الوحيد. هل تشعرون بالإرهاق في العمل؟ التلوين هو الحلّ (في أوقات الفراغ). ليس لديكم أي عمل في المنزل؟ لوّنوا. إنها فكرة مذهلة. يمكنكم أن ترسموا وتلوّنوا في كل مكان.
  5. التلوين يحسّن كفاءات المرء
    يساهم التلوين بين السطور في زيادة الترابط بين النظر وحركة اليدين، وبالتالي يحسّن قدراتكم الحركية بشكل عام.
  6. التلوين يحرّركم من الأفكار السلبية
    التلوين نوع من أنواع التأمل. عندما تخصّصون وقتاً للتلوين فأنتم تركّزون فقط على ما تنجزه أناملكم، وبالتالي تتخلّصون من الضغط النفسي والأفكار السلبية.
  7. التلوين يخفّف الضغط النفسي والقلق
    التلوين هو العلاج الأفضل للضغط والقلق. نصف ساعة من التلوين تصنع العجائب.
تعليقات
Loading...