4 نصائح تساعد طفلكم على النوم طوال الليل

0

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

إكتشفوا هذه النصائح البسيطة التي ستساعد طفلكم على النوم طوال الليل دون أيّة مشاكل.
إن جعل الطفل ينام طوال الليل يعتبر تحديًّا صعبًا بالنسبة لكثير من الأهل. ولا سيّما خلال الأسابيع الأولى من ولادته.
كما تتكيّف عادات النوم لديهم مع نمط جديد، من الشائع أن يستيقظ الأطفال عدّة مرّات خلال بضع ساعات.ولذلك من الضروري وضع نمط صحيّ من البداية من أجل تجنّب المشاكل على المدى البعيد.

“النوم عمل تطوّري يحتاج إلى النضوج في الجهاز العصبي. فهو ضروري من أجل نمو جسدي سليم، ونمو الطفل العصبي والعاطفي. يستيقظ الطفل حديث الولادة كل 3 ساعات. وينظّم هذا الأمر عن طريق الغذاء.”
-لجنة طب الأطفال العام الإسعافيّة، الأرجنتين-

وكذلك، ليس من المهم فقط تعزيز عادات النوم المناسبة لدى الأطفال، ولكنّكم أنتم أيضًا بحاجة إلى ساعات راحة كافية.
ستجدون في هذه المقالة إذًا طرقًا بسيطة ولكن فعّالة، من أجل الحصول على ليلة من الهدوء والراحة. وستصبحين أنت وشريكك جاهزين لمواجهة رحلة جديدة مع طاقة متجدّدة.

Premium Freepik License
نصائح من أجل مساعدة طفلكم على النوم طوال الليل
اطعموه قبل أن تضعوه في السرير

قبل أن ينام، تأكّدوا من أن طفلكم مستعد لتناول الطعام، سواء بواسطة الرِضاعة أو قنينة الحليب. وبذلك تتأكّدون أن سبب النوم المتقطّع ليس له علاقة بالحاجة إلى الطعام.
ومن ثم، وبعد أن يأكل، ضعوه في سريره وسترون أنّه سيكون مستيقظًا ولكنّه يشعر بالنعاس. وسيصبح من السهل أن ينام لوقت أطول.

اجعلوا اللحظة ممتعة

من الطبيعي جدًّا أن يرفض الأطفال الذهاب إلى السرير. أعدّوا طريقة ممتعة ومنظّمة تساعدهم على التعرّف إلى الوقت الذي يجب أن يذهبوا فيه إلى النوم.

أخبروه قصّةً، وخصصوا بضع دقائق من أجل إنهاء لعبة أخيرة معه، وضعوا جدولًا مصوّرًا مع الخطوات التي يجب إتّباعها كل يوم قبل الذهاب إلى السرير. ولا تنسوا أن النجاح في الالتزام بروتين محدد يعتمد على الإلتزام أو الثبات.

النوم باكرًا

قد تظنّون أنه عندما ينام باكرًا، سوف يستيقظ باكرًا في الصباح، ولكن هذا ليس هو الحال عادةً. في الواقع، إن حديثي الولادة والأطفال الذين يبلغ عمرهم حوالي السنة يستيقظون أقل وينامون لفترة أطول عنما يذهبون إلى السرير حوالي الساعة الثامنة مساءً.
وبالتالي، إن تعزيز هذه العادة سيساعد على أن يواجهوا صعوبات أقل في الإستيقاظ عندما يبدأون بالذهاب إلى المدرسة.

معرفة الخصائص بحسب العمر

إن الأطفال حديثي الولادة لا يبقوا مستيقظين سوى لفترة 20-30 دقيقة تقريبًا. وبعد ثلاثة أو أربعة أشهر، تصل الفترة الزمنيّة إلى ساعة واحدة تقريبًا. بمعرفة ذلك، ستعلمون بالتحديد الوقت الذي يجب فيه تغيير الحفاض وإطعامه من أجل أن يصبح جاهزًا للنوم بهدوء ولأطول وقت ممكن.

ترقبوا في المقالة القادمة: خيارات أخرى من أجل مساعدة طفلكم على النوم طوال الليل

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...