كيف نخفف عن الطفل وطأة قلق الانفصال عندما ينفصل الوالدين أو عندما ندخله إلى الحضانة؟

0

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قلق الانفصال: لا يفهم الطفل بأنّ الأشخاص و الأشياء تستمرّ بالوجود بالرغم من أنه لا يستطيع رؤيتها أو سماعها. عندما يعتقد أنك “ذهبت إلى الأبد”، يزداد خوفه وبكاءه لأنّك الشخص الذي يُطعمه, يهتم به, يحافظ عليه ويؤمّن له وسائل الراحة. يمكن أن يستمرّ هذا القلق إلى عمر 18 شهرًا.

قلق الانفصال هو مرحلة نموّ طبيعية لدى الأطفال تبدأ مع وصول عمر الطفل الى 8 أشهر. يتأثّر الطفل بانفصال كلا الوالدين..

إليك ما يمكنك فعله لمساعدة طفلك الصّغير, أثناء فترة قلق الانفصال, إذا كانت حضانة الطفل مشتركة بين الأبوين:
  • يجب المحافظة على نفس الرّوتين (وقت الطعام، ووقت الاستحمام، ووقت النوم) مع كلا الوالدين للحفاظ على سلامة الطفل. إذا كان ذاهبًا إلى مكان لرعاية الأطفال، فمن المُفضّل أيضًا ألّا يتغيّر كلّاً من وقت الوصول و وقت المغادرة, قدر الإمكان.
  • تأكّدي من أنّ طفلك لديه بطانيته أو كلبه أو لعبته المفضلة في كلّ من المكانين.
  • أعطه قطعة من الملابس, تفوح منها رائحتك، عندما يذهب إلى والده (والعكس).
  • اتركي صورةً للوالد في غرفة نومه, أو اترك صورةً للوالدة.
freepik.com
دخول الحضانة وقلق الانفصال

إذا بدأ طفلك في الذهاب الى الحضانة خلال هذه الفترة، يجب أن يعتاد تدريجيًّا على غيابك. إليك بعض النصائح التي ستساعده على التعامل بشكل أفضل مع الموقف:

  • قومي بزيارة المكان مسبقًا. ابقي معه الوقت اللازم لتتعرّفي على المكان وعلى الأشخاص هناك. بهذه الطريقة، عندما تتركينه هناك لأول مرة، لن يكون مكانًا جديدًا تمامًا بالنسبة له.
  • لا تماطلي عند المغادرة. خذي لحظةً عانقي فيها طفلك وطمئنيه, أخبريه بأنّه في أيد أمينة ثم غادري. إذا بقيت هناك لفترة طويلة، فسيكون من الصعب عليه في الأيام التاّلية أن يفهم أنّك ستغادرين بسرعة. إذا كنت تريدين البقاء معه قليلاً، من الأفضل أن تقومي بذلك عند عودتك.
  • ابدأي بتركه لفترات قصيرة في كلّ مرة، ساعة أو ساعتين في الأيام القليلة الأولى، ثم نصف يوم، وهكذا. سوف يعتاد طفلك تدريجيّاً على هذه البيئة الجديدة، وسوف تتضاءل ردود أفعاله و تفسح المجال أمام مشاعر متعة الاكتشاف.
  • لا تغضبي منه إذا بكى أو تجاهلك عندما تذهبين لاصطحابه في المساء. انّه يحتاج إلى وقت للتكيّف مع عودتك, ومشاعره تصبح متضاربة ً في بعض الأحيان. ربما كان يومه جيداً، لكنه ربما كان شعر بالملل أيضًا. انتظري حتى يأتيك من تلقاء نفسه.
للتذكير
  • قلق الانفصال هو مرحلة تطوّر طبيعية عند الأطفال تبدأ في عمر 8 أشهر تقريبًا.
  • خلال هذا الوقت، يخاف طفلك من الغرباء ويخشى أن تتخلّي عنه. عندما لا يراك، يعتقد أنك ذهبت إلى الأبد.
  • يمكنك مساعدة طفلك على تخفيف القلق, من خلال منحه الكثير من المودّة و تعويده بهدوء على أشخاص ومواقف جديدة.

اقرؤوا أيضاً: متى يبدأ قلق الانفصال والخوف من الغرباء عند الولد وكيف نتعامل معه ؟

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...