الكانديدا Candida أو الفطريات المعوية: كيف تقضي على هذا الوحش بالغذاء.

0

الكانديدا وحش يجتاح جسمنا مسبباً مشاكل في الهضم والنفخة الغازات ومشاكل جلدية وحمو في الفم وتقرحات. إليك كيف تقضي على الفطريات المعوية أو الكانديدا ببعض المساعدة الذاتية والغذاء.
إليك بعض الخطوات الهامة التي يمكنك أن تقوم بها.

نظامك الغذائي

تجنب كافة أنواع السكر والأطعمة المحلاّة

بما أنَّ الكانديدا ألبيكان Candida Albicans تعشق السكر فمن المسلّم به أن يكون تجنب السكر كلياً هو الأولوية المطلقة لكل من يريد جدياً معالجة هذه الحالة.. فالمعلومات تشير إلى أنَّ معظم الناس شعروا بتحسن كبير بمجرد أن تجنبوا السكر المضاف والخفي (على الأقل أثناء العلاج، ومنه الشراب المركّز والعسل وعصائر الفاكهة).

لا تستهلك المحليات الاصطناعية

هذه المحليات ليست بديلاً مقبولاً عن السكر.. إن كنت مصاباً بنمو الكانديدا أو الكانديديازس بشكل مزمن فستشكّل هذه المواد الكيميائية القشة الأخرى التي ستزيد من تعب الكبد المنهك أصلاً والجهاز الهضمي الذي لا يقوم بوظائفه بفعالية.

تعوّد مزج الأطعمة

يبدو أنَّ عادة مزج الأطعمة تساعد على خفض أعراض الكانديدا، ليس لدى الجميع، لكن لدى غالبية من يعانون من هذه الحالة بالتأكيد. انس وجهات نظري فقد تكون متحيّزة. لكنَّ المعلومات التي تلقيتها من الإخصائيين الآخرين ومن المرضى السابقين تفيد بأنَّ نتائج مزج الأطعمة إيجابية جداً.

  • اشرب المزيد من الماء
  • اشرب الكثير ولكن يفضل أن يكون الماء مفلتراً مكرراً.
  • تناول عصير الألوة فيرا المعصور على البارد
  • تناول هذا العصير يومياً.. اضف نصف كوب (حوالى 60 ملليتراً) من عصير الألوة فيرا (Aloe Vera) إلى كوب من عصير التوت البري العضوي المنشأ (من دون أسمدة كيميائية أو مبيدات).

توقف عن شرب حليب البقر

احرص على تجنب حليب البقر كلياً ونهائياً فنسبة اللكتوز العالية في حليب البقر تساعد على نمو الكانديدا ألبيكان.. وإن لم يكن هذا الحليب عضوياً فقد يحتوي على آثار من المضادات الحيوية التي قد تعطّل عمل البكتيريا العوية المفيدة وتؤدي إلى تكاثر المزيد من الفطريات.. يمكن لحليب الغنم أو الماعز أن يشكّل بديلاً نافعاً شرط ألا يكون لديك حساسية على جميع أنواع الحليب ومشتقاته. ومن البدائل المفيدة تذكر حليب الصويا العضوي وحليب الشوفان.

تجنب الأطعمة والمشروبات المحتوية على خميرة (Yeast)

توقف عن استهلاك الخبز والأطعمة المخبوزة وكل ما يحتوي على خميرة. فإضافة الخميرة إلى الجسم تساعد ببساطة على تكاثر الكانديدا.

استهلك الأطعمة الطازجة

تحقق دائماً من تاريخ صلاحية كل ما تشتريه واحرص على أنَّ تستهلكه قبل ذاك التاريخ.. فالأطعمة التي تجذب بسهولة العفن يمكن أن تشكّل مخاطرة بالنسبة للذين يعانون من الكانديدا لأنَّ العفن معروف بأنَّه من مسببات الحساسية ويمكن أن يزيد الضغط على الأمعاء الملتهبة أو الراشحة.

تجنب الأطعمة المشتبه بها

يدّعي كل من يعانون من الكانديدا أنَّ المواد المذكورة في اللائحة التالية تزيد أعراضهم سوءاً.. بانتظار رؤية الطبيب المختص أقترح عليك عندما تأكل أي شيء مما هو مذكور في هذه اللائحة أن تحرص على ألا يكون قديماً جداً وألا تأكل منه إلاَّ كمية قليلة جداً.

  • العصائر المحفوظة في عبوات حديدية أو كرتون.
  • الأطعمة المعلبة خاصة منها منتجات البندورة )الطماطم) (تحقق من الملصقات الموجودة على المعلبات إذ يحتوي معظمها على السكر المضاف(
  • الأجبان
  • قطع اللحم البارد
  • الفواكه المجففة
  • الأطعمة المحتوية على حمض الستريك )خاصة البرتقال والغريبفروت والحامض)
  • الأعشاب، الفلفل الحريف والكاري
  • المايونيز، كريمات السلطة والأطعمة المحتوية على خل
  • الفطر
  • المكسرات
  • الفول السوداني
  • المخللات والبهارات والمنكّهات
  • الأسماك المدخنة
  • اللحوم المدخنة والمحفوظة
  • صلصة الصويا
  • مكعبات المرق وخلاصة الخميرة
  • العسل والمشروبات المحلاّة المركّزة
  • الأرز الأبيض (لا بأس بالأرز الأسمر عادة ولكن يجب أن يكون مطهواً حديثاً حتى لا يبدأ بالتخمّر(

انتبه للفواكه الطازجة

قد تزيد الفواكه الأعراض سوءاً عند بعض المصابين بسبب احتوائها على السكر الطبيعي.. ولكن الفواكه طعام مغذ أيضاً فإذا امتنعت عن استهلاكها فقدت الكثير من العناصر الغذائية الهامة. لذا، قد تكون النصائح التالية نافعة. في مراحل العلاج الأولى، أقترح عليك أن تحرص على ما يلي إذا ما تناولت الفواكه الطازجة:

  • تأكد من أنَّها فعلياً طازجة جداً.
  • اكتفِ بتناول حبة واحدة باليوم.
  • تجنب أيّ فاكهة ناضجة جداً.
  • تناول الفاكهة على معدة فارغة فهذا يجعل هضمها أسهل.
    ولكن تجنب الفاكهة كلياً إذا وجدت أنَّها تجعل الأعراض تشتد.

تحقق من الملصقات على المعلبات

استبدل كل أنواع المرغرين المهدرجة بالبدائل غير المهدرجة (التي يمكنك شراؤها من مراكز بيع الطعام الصحي). واستبدل زيوت الطهو المتعددة غير المشبعة بزيت الزيتون الصافي، غير المعالج.. لا تنخدع بفكرة أنَّ أنواع المرغرين المصنوعة من زيت الزيتون صحية كزيت الزيتون نفسه.. ذلك ليس صحيحاً.

استهلك زيت البذور والمكسرات المعصورة على البارد

من هذه الزيوت: زيوت الكتان وبزر اليقطين (القرع) والقنب ودوار الشمس غير المعالجة. إنَّها طريقة مفيدة للحصول على الأحماض الدهنية الأساسية المغذية الأوميغا _ 3 والأوميغا _ 6 التي تكون غالبية الأنظمة الغذائية فقيرة بهما.

من الخيارات الجيدة مزج زيت الكتان مع زيت دوار الشمس مع زيت السمسم مع زيت الأخدرية وزيت جوز الهند الذي هو مصدر جيد لحمض الكبريليك المضاد للفطريات. استخدم هذه الزيوت لتتبيل الخضار والسلطات وأضفها إلى الحساء والعصير. ولا تسخّنها أبداً. تعتبر زبدة المكسرات والبذور كزبدة اللوز أو الكاجو أو البندق أو اليقطين بدائل مغذية عن الزبدة العادية ويمكن أن تستخدم للدهن.

استهلك اللبن الرائب العضوي غير المنكه يومياً

اختر إذا ما استطعت اللبن الرائب المصنوع من حليب الماعز أو الغنم أو الصويا. ويمكنك الحصول عليه من مراكز بيع الأطعمة الصحية. فقد يبدو طعم لبن الماعز والغنم حاداً مقارنة مع الأصناف المحضّرة من حليب البقر ولكن ثمة أصناف أخرى من لبن الماعز والغنم لذيذة.

تعليقات
Loading...