ما الرابط ما بين استهلاك الأطفال للمشروبات الغازية وما بين زيادة الوزن والسكري والاضطرابات العصبية؟

0

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

استهلاك المشروبات الغازية يؤثر بشكل سلبي على صحة أطفالكم. وقد أثبتت الدراسات أن هذه المشروبات مضرة ولا تحتوي على أي مواد مفيدة أو مغذية. تعرفوا على مزيد من التفاصيل عبر هذا المقال من موقع التربية الذكية عن تأثير هذه المشروبات وعن الرابط ما بين استهلاك الأطفال للمشروبات الغازية وما بين زيادة الوزن والسكري والاضطرابات العصبية.

تحتوي المشروبات الغازية على نسبة عالية من السعرات الحرارية والسكّر ولا تتضمّن أي مواد مغذية. وقد أظهرت الدراسات أنّ استهلاكها مرتبط مباشرةً بالبدانة عند الأطفال.

استهلاك المشروبات الغازية من قِبَل أطفالكم بشكل يوميّ يسبب على المدى القصير والطويل مشاكل صحّية كثيرة قد لا تلاحظونها في البداية لكنها تفتك بأجسامهم الطريّة.

الأضرار الصحية للمشروبات الغازية
  • الأولاد الذين يستهلكون المشروبات الغازيّة لا يحصلون على المستويات الضرورية من الفيتامين A والكالسيوم والمغنيزيوم. فالفسفور، وهو مكوّن موجود في المشروبات الغازية، يستنفد الكالسيوم من العظام.
  • الفتيات اللواتي يتناولن المشروبات الغازية بكميات كبيرة يتعرّضن بسهولة أكبر لكسور في العظام.
  • أظهرت الدراسات علاقة بين نخر الأسنان والمشروبات الغازية. فالسكّر فيها يسبّب التجاويف والحوامض تحفر الأسنان.
  • كما ان الكافيين الموجود في الكولا يؤدّي إلى نوع من الإدمان وإلى خلل في توازن الكيمياء العصبية في دماغ الأولاد.
  • يحفّز الكافيين الغدّة الكظرية من دون تأمين الغذاء الذي تحتاج إليه. وعند استهلاكه بكميات كبيرة يتعب الغدّة الكظرية وبخاصة لدى الأطفال.
  • استهلاك كميات كبيرة من المشروبات الغازية يوميًّا يؤدّي إلى اختلال في مستويات السكر في الدم وإلى مرض السكري.
  • مادّة الأسبارتام الموجودة في المشروبات الغازية الخاصة بالحمية، هي مادّة سامّة تؤذي الدماغ وتعطّل الغدد الصمّاء.
  • حمض السيتريك غالبًا ما نجده في المشروبات الغازية وقد يحتوي على آثار مادّة غلوتامات أحادية الصوديوم وهي مادّة سامّة أخرى تؤذي الدماغ. كما أنّ المنكّهات الاصطناعية في المشروبات الغازية قد تحتوي على آثار من هذا المادة.
  • بالإضافة إلى أن استهلاك المشروبات الغازية بشكل منتظم قد يحدث خللًا في التوازن الحمضي القلوي الهشّ في المعدة، مشكّلًا بيئة حمضية باستمرار تؤدّي بدورها إلى التهابات في المعدة والأمعاء .

قد تعمل المشروبات الغازية كمادّة مدرّة للبول كالشاي والقهوة والكحول فتسبّب للأولاد الجفاف.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...