لماذا عليكم أن تمنعوا أولادك من الشرب من قناني بلاستيكية

0

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

أثبتت الدراسات خطورة شرب المياه بواسطة زجاجات بلاستيكية مراراً وتكراراً. لعدة أسباب منها أنها تؤدي إلى مشاكل صحية أنتم وأطفالكم بغنى عنها. تعرفوا عبر هذا المقال من موقع التربية الذكية لماذا عليكم أن تمنعوا أولادك من الشرب من قناني بلاستيكية.

هل تعلمون أنّكم تؤذون أولادكم وأنفسكم عبر الشرب من قناني بلاستيكية مراراً وتكراراً ؟ لماذا وما هو البديل؟

البلاستيك مصنوع من مواد كيماوية

البلاستيك مصنوع من مواد كيماوية. وفي أسفل كلّ قارورة علامة مثلّث في وسطه رقم يدلّ على مدى خطورة البلاستيك المصنوعة – منه:

  • العلامتان PET أو PETE تشيران إلى أنّ القارورة صالحة للاستعمال لمرّة واحدة لأنّها تطلق معادن ثقيلة ومواد كيماوية تؤثّر في توازن الهرمونات في الجسم.
  • علامة PS تعني أنّ البلاستيك يصدر مواد مسرطنة، وهذا النوع يستعمل بكثرة في صنع فناجين القهوة وعلب الوجبات السريعة.
  • تشير علامة PVC أو 3V إلى أنّ البلاستيك يطلق مواد كيماوية سامة تؤثّر في هرمونات الجسم.
  • أمّا علامة PC فتوضع على أسوأ نوع من البلاستيك الذي يستعمل في تصنيع الغذاء. وغالبًا ما يستعمل في أوعية حفظ الطعام.
  • أنواع البلاستيك التي تحمل علامة LDPE لا يمكن استعمالها في تصنيع القوارير أو الأكياس البلاستيكية، ولكنّها لا تطلق المواد الكيماوية في الماء.
  • بلاستيك HDP أو HDPE لا يطلق المواد الكيماوية. والمياه المعبّأة فيه هي الأصفى ويوصى بها أكثر من غيرها.
  • بلاستيك PP نوع جيّد آخر من البلاستيك، أبيض اللون أو شفاف ويستعمل في تعليب السوائل واللبن الزبادي.
الزجاجات البلاستيكية: مكان لتكاثر البكتيريا
  • عندما تشتري زجاجة بلاستيكية من متجر، فإن الماء محمي بغطاء مغلق بإحكام. عند إعادة استخدام الزجاجة المذكورة لا يمكن إعادة إعلاقها بنفس الإحكام. النتيجة: تصبح هذه الحاوية بسهولة عشًا للبكتيريا.
  • كما تعزز الاتصالات المتعددة بين الفم وعنق الزجاجة أيضًا تكاثر الجراثيم. المشكلة: نظرًا لأن زجاجات المياه يمكن التخلص منها، يميل القليل من الناس إلى تنظيفها بعد كل استخدام.
وجود الجسيمات البلاستيكية

تُصنع معظم زجاجات المياه البلاستيكية من مادة البولي إيثيلين تيريفثالات التي تُستخدم مرة واحدة (PET). هذه المادة لم يتم تصميمها لإعادة استخدامها، ومن الممكن أن تطلق جزيئات دقيقة من البلاستيك في الماء.

في دراسة حديثة ، أشار الباحثون إلى وجود جزيئات صغيرة من البولي بروبلين والنايلون والبولي إيثيلين تيريفثاليت (PET) في 93٪ من أكثر من 250 زجاجة مياه تم تحليلها.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...