أشياء ضروريّة تحتاج اليها كلّ أمّ في صيدلية المنزل

0

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

إنّه أحد تلك الأشياء التي نعلم أنّها ضروريّة، ولكنها ليست من أولويّاتنا قبل أن نصبح أمّهات. فقبل أن نصبح أمّهات، هناك احتمال كبير ألأ تحتوي مجموعة أدوات الإسعافات الأولية في منزلنا سوى على بعض المسكّنات وبعض الضمّادات القديمة.

ومع ذلك، بمجرّد أن تصبحي أمّاً، يتغير كلّ شيء. تصبحين أكثر دراية بكلّ الاحتمالات التي يمكن لطفلك الصغير أن يتأذّى بها، وبالأمراض التي قد تُصيبه. أنت تدركين أنّك بحاجة للاستعداد. يمكنك شراء مجموعات الإسعافات الأولية الجاهزة من الصيدليّة مباشرة، بالطبع، لكن تجميع ما قد تحتاجين اليه بنفسك غالبًا ما يكون أكثر فعاليّةً من حيث التكلفة. كما يسمح لك أيضًا بتحديد المحتويات التي تخصّك – بحيث يكون لديك المزيد مما تحتاجينه, ولا شيء ممّا لا تحتاجين إليه.

إليك بعض الأفكار التي تفيد كلّ أمّ في انتقاء مجموعة أدوات الإسعافات الأوليّة الخاصّة بالرضّع والأطفال الصغار:
الأطفال الرضّع:
  • الضمّادات. احتفظي بمجموعة من الأنواع والأحجام المختلفة.
  • اللّصقات الطبيّة. عندما يكبر طفلك قليلاً، اشتري اللّصقات التي تحمل الرسوم الكرتونيّة (إنه لأمر مدهش مدى السرعة التي يمكن أن يجفّف بها Buzz Lightyear أو Moana دموعهم!)
  • مسكّن ألم مناسب لعمر طفلك. مفيد في حالات التسنين وآلام الأذن والصّداع والحمى وآلام المعدة وأعراض البرد وغير ذلك. لا تتجاوزي الجرعة الموصى بها واستشيري الطبيب دائماً قبل استخدام أيّ دواء.
  • قطاّرة الدواء. من الأسهل إعطاء طفلك الدواء السائل في قطارة بدلاً من الملعقة، كما أنّه مفيد أيضًا لقطرات الأذن و العين. احتفظي بواحدة على الأقلّ في مجموعة الإسعافات الأولية. تذكّري غسلها جيدًّا بعد كلّ استخدام وقومي بتعقيمها حتّى يبلغ طفلك ستة أشهر من العمر.
  • ميزان الحرارة. موازين الحرارة الرقمية سهلة الاستخدام، وسيمنحك ميزان حرارة الأذن قراءةً دقيقةً بسرعة – ممتازة مع الأطفال الصّغار الذين يميلون إلى الحركة. بالإضافة إلى أنّه اذا كان زجاجياً, يمثّل خطرًا محتملاً إذا عضّه طفلك و كسره، يمكن أيضًا أن يكون استخدامه أكثر صعوبة مع الأطفال الصغار.
  • قفّازات يمكن التخلّص منها. إذا كان طفلك يعاني من جرح ما، فإنّ القفازات التي تستخدمينها لمرّة واحدة ستساعدك في حمايته من أيّ عدوى وكذلك تحافظ على نظافة يديك.
  • كريم أو سائل مطهّر. ضروريّ للجروح ويمكن استخدامه على الحروق أيضًا.
  • كرات قطنيّة معقّمة. جيّدة لتنظيف الجروح ووضع المرهم.
  • محلول من الماء المعقّم. لتنظيف عيون طفلك إذا كانت متهيّجة بسبب عدوى أو جسم غريب مثل رمش العين.
  • صابون سائل للأطفال. بشرة طفلك حسّاسة وأكثر عرضة للتّفاعل مع الصابون العادي – احتفظي بشيء أكثر اعتدالًا في متناول اليد لتنظيف جروحه.
  • مقصّ. احتفظي بالمقص في مجموعة الإسعافات الأوليّة في منزلك لقطع الأشرطة والضمادات بشكل سريع. لن ترغبي في تضييع الوقت وأنت تبحثين عن مقصّ في مكان آخر في منزلك.
  • المفكّرة والقلم. قد تكون هناك أوقات تحتاجين فيها إلى تسجيل الأعراض أو قراءة درجة الحرارة أو غيرها من المعلومات التي قد تكون مفيدة عندما تتّصلين بالطبيب لتستشيريه إذا كان طفلك بحاجة إلى علاج إضافي وكذلك عندما تزورين الطبيب في العيادة.
freepik.com
الأطفال الصغار
بمجرد أن يكبر طفلك، قد تجدين أنّه من المفيد تضمين العناصر التالية في مجموعة الإسعافات الأولية في منزلك:
  • كريم للّدغات. مهمّ بشكل خاصّ في فصل الصيف، عندما يكون طفلك أكثر عرضة للإصابة بلسعات النمل أو البعوض أو حتّى نحلة أو دبور.
  • ملقط. لا يزال الخيار الأفضل لإزالة الشظايا والأشواك، إذا كان طفلك يحب اللّعب في الهواء الطلق.
  • الكمادات السّاخنة و الباردة. ستحتاجين إلى تخزين كيس الثلج في الثلّاجة. احتفظي بالكمّادات الساخنة مع مجموعة الإسعافات الأولية.
  • ضمّادات شاش و شريط لاصق طبّي. عندما يصبح طفلك أكثر قدرة على الحركة، قد تجدين أنّه من الأسهل تضميد الجروح بالشاش بدلاً من الضمادات.
نصيحة للإسعافات الأولية

قومي بتخزين مجموعة الإسعافات الأولية في منزلك في مكان بارد يسهل الوصول إليه، وتأكّدي من معرفة الجميع بمكانها. يشمل ذلك الأجداد والمربّيات وأيّ شخص يقضي وقتًا في رعاية طفلك في منزلك.
يجب أيضًا أن تُحفظ بعيدًا عن متناول الأطفال، لأن بعض محتوياتها قد تكون خطيرة أو تُحدث إصابات.
إن أخذ دورة في الإسعافات الأوّلية سيعلّمك مهارات لا تُقدّر بثمن وسيساعدك أيضًا على الشعور بثقة أكبر بشأن التّعامل مع الحالات الطّارئة.
ستبقين هادئةً إذا كنت تعرفين ما عليك القيام به.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...