4 طرق لتعليم الطفل أن الفشل شيء عظيم وخطوة حاسمة على طريق التعلم

0

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليم الطفل أن الفشل شيء عظيم:
يخشى معظم الأطفال الفشل، ونحن كأهل ومعلمين ، نريد بطبيعة الحال أن ينجح أطفالنا. ولكن ماذا لو أدركنا أن الفشل أمر جيد وخطوة حاسمة على طريق التعلم؟

الفشل عنصر ضروري للنجاح (وليس العكس). في الواقع ، تنمو أدمغتنا وتتطور بطرق مهمة كلما فشلنا في شيء ما . عندما يفهم الأطفال هذا المفهوم ، قد تحدث أشياء مذهلة لهم (ولنا). وكيف لنا أن نجعلهم يفهمون كيف يمكن الاستفادة من الفشل للتقدم والنجاح؟

تقول راشيل سيمونز ، الخبيرة في المرونة العقلية ، “فكر في أكبر خطأ ارتكبته في حياتك … فمن المحتمل أن هذا الخطأ جعلك أكثر شجاعة وقوة وعلمك الحكمة أكثر من أي نجاح أحرزته.” وبدل أن نترك أطفالنا يخشون الفشل علينا تعليم الطفل أن الفشل شيء عظيم وفرصة للتعلم والتطور.

فيما يلي 4 طرق لتعليم الأطفال موهبة الفشل وكيفية القيام بذلك بمهارة:

1- التركيز على عقلية النمو أو العقلية القابلة للتغيير

نحن نعلم بالفعل أن تطوير عقلية النمو يمكّن الأطفال. كما أنه يغير رد فعلهم تجاه الفشل.

كشفت دراسة حديثة نُشرت في مجلة Developmental Cognitive Science أنه بعد ارتكاب خطأ ، يُظهر الأطفال الذين لديهم عقليات نامية غير متحجرة استجابة دماغية أكبر من أولئك الذين لديهم عقليات ثابتة متحجرة. كما كانوا أكثر عرضة لتحسين أدائهم نتيجة لذلك.

الفشل أمر لا مفر منه ، ولكن من خلال تركيز انتباههم على الخطأ الذي حدث وكيف يمكنهم إصلاحه ، تمكن الأطفال ذوو العقليات النامية من تحويل الفشل إلى تجارب تعليمية إيجابية.

ترقبوا مقالة عن عقلية النمو أو العقلية القابلة للتغيير

2. اسمح للفشل بالوقوع

يستفيد الأطفال من تجربة الفشل. نحن نعلم هذا ومع ذلك يصعب على البالغين تقبل الفشل. الواقع أن أهلاً كثيرين يرون أن التربية الجيدة هي منع أطفالهم من النضال.

في كتابها “نعمة الفشل” ، تشرح الكاتبة والمعلمة جيسيكا لاهي نتائج هذا النهج. وتقول إن التجارب الصعبة هي الطريقة الوحيدة التي نطور بها بعض مهارات التأقلم وحل المشكلات. إذا حمينا الأطفال من مصاعب الحياة ، فلن تتطور روابط الدماغ الرئيسية.

“السماح للطفل بالقليل من الفشل الآن يعلم الطفل المهارات التي تساعده على التعامل مع الصعاب ، ولاحقاً يجنبه الوقوع في فشل كبير.

لمواجهة مخاوفنا بشأن السماح للأطفال بالفشل ، تقترح سيمونز طرح الأسئلة التالية على أنفسنا:

  • كيف سأكون أبًا الآن إذا لم أكن خائفًا (أو قلقًا)؟
  • هل ستدوم عواقب الخطأ أو تهدد حياة طفلي؟
  • ماذا سيتعلم إذا عدت إلى الوراء وسمحت لهذا الموقف أن ينكشف؟

إذا منحت الأطفال مساحة للفشل. ستصبح أنت وهم أقوى من أجل ذلك. وكما يقولون ، “الفشل ليس قاتلاً”.

3. معانقة الفشل (الاحتفاء به)

الفشل معلم ممتاز. فلماذا لا نحتفل في كل مرة يقع الطفل فريسة الفشل الذي هو فرصة جديدة قد وصلت للتو؟

تتضمن بعض طرق الاحتفاء بالأخطاء ما يلي:
  • إعطاء الأطفال فرصة للتفاخر بأخطائهم وما تعلموه
  • تخصيص يوم نسميه يوم “الفاشلين ” (يوم من أيام الأسبوع تقرأ فيه عن شخص مشهور فشل)
  • رفع يدك على شكل تحية في كل مرة يرتكب طفلك غلطة ما
  • نشاط “ال “لا” المفضلة: في كل يوم ، حدد الخطأ الجيد الذي يرتكبه طفلك، ربما خطأ يسلط الضوء على مفهوم مهم. يمكن للأطفال مناقشة ما حدث بشكل جيد في الخطأ والتفكير الصحيح في كل عثرة.
  • عندما يدرك الأطفال أن الفشل هو مجرد نقطة انطلاق على طريق النجاح سيصبح الفشل شيئاً مقبولاً وليس شيئاً مرعباً.
4. اشرح ” برنامج التعلم المسمى ” LEARNING PIT” “تعلم الحفرة”

العثرات التي تواجهنا في الحياة أساسية في عملية التعلم. تم إنشاء “The Learning Pit” بواسطة جيمس نوتنجهام ، وهي طريقة بسيطة وفعالة لتأطير هذه الفكرة للأطفال.

عندما نواجه تحديًا ، يجب علينا جميعًا السفر إلى حفرة التعلم” ” LEARNING PIT.

أفكار مثل “لقد فشلت” أو “أنا عالق” هي مجرد مفاتيح لتفكير وتعلم عميقين.

علموا الأطفال مفهوم “الحفرة” ، واجعلوها جزءًا من مفرداتهم اليومية. على سبيل المثال ، أثناء نشاط مليء بالتحديات ، اسألوا ، “من في الحفرة؟ من خارج الحفرة؟ “

بعد ذلك يمكن ضم هؤلاء الأطفال إلى زملائهم ليتعاونوا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...