كيف تعلمين ابنتك الاحترام ومراعاة الآخرين؟

0

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

الاحترام

إنَّ القاعدة الأساسية في ما يتعلّق بالسلوك هي أن تعامل ابنتك الصغيرة الآخرين دائماً باحترام، ويعني هذا أن عليها إظهار التقدير والمراعاة للآخرين. لو أن جميع الناس في العالم يلتزمون بهذه القاعدة، لسار المجتمع وفق مسارات أكثر ودّاً ولطفاً. لكنّ نظرة واحدة إلى الجو اليومي السائد بين الناس تظهر بوضوح أن الاحترام المتبادل قد تُرك على جانب الطريق. وغالباً ما يعامل الجيل الحالي الأشخاص الآخرين، سواء كانوا من مثل سنّهم أو أكبر سنّاً منهم، بقلّة احترام واضحة.

غير أن بضعة دروس كافية لتعلّمي ابنتك أن للاحترام أهمية ـ أهمية كبرى.

الاحترام المتبادل

الطريقة الفضلى لتعليم ابنتك أن تحترم الآخرين هي بأن تعامليها وتعاملي جميع الأشخاص الذين تحتكيّن بهم باحترام، فمن الأسهل جداً بالنسبة لها أن تتعلّم هذه الميزة الهامّة إذا أظهرتها يوميّاً كأسلوب حياة وتوقّعت منها أن تحذو حذوك. أخبريها أن الاحترام شارع باتجاهين وفي سبيل أن تفرض الاحترام عليها أن تُظهِر الاحترام.

لتسهيل هذه العملية، ضعي بضع قواعد لتشجيعها على التصرّف بمزيد من المراعاة حيال الآخرين. اشرحي لها أن ما يعطي الآخرين شعوراً بعدم احترامها لهم ليس الكلام فقط ولكن أيضاً ما يرافقه من تقليدٍ وحركات. والحقيقة أن لغة جسمها يجب أن تتطابق مع ملاحظاتها المعبِّرة عن التقدير والاعتبار لا أن تتعارض معها.

أكثر تعبيراً من الكلمات

هناك عدّة طرق معروفة عموماً يمكن للفتيات الصغيرات أن يعبّرن بها عن عدم احترامهن من دون أن يتلفظّن بكلمة واحدة. أزيليها على الفور قبل أن تتجذّر وتصبح عادةً يصعب التخلّص منها في ما بعد ويمكنها التقليل من نجاحها في المستقبل. تشمل التصرّفات التي تنمّ عن عدم الاحترام رفع العينين إلى الأعلى، التنهّد طويلاً بشكل مبالغ فيه، صفق الباب، أو قذف الكتب أو غيرها من الأشياء على الأرض.

من الطرق التي يمكن إتّباعها للتخلّص كليّاً من هذه السلوكيّات وضع قائمة بها على ورقة ملاحظات لاصقة، مع إرفاقها بـ «لا» الناهية، وإلصاق الورقة على مرآة حمّام ابنتك الصغيرة كوسيلة لتذكيرها يوميّاً بضرورة الامتناع عن هذه التصرّفات.

والأفضل من ذلك أن تستخدمي هذه الفرصة لتعزيز دروسك في تأجيل مكافأتها الفورية. عندما تترجّاك ابنتك للحصول على جينز غالي الثمن، اطلبي منها أن ترسم صورة له. قصّي الورقة إلى أربع قطع ومقابل كل أسبوع تنجح فيه في إظهار الاحترام، يمكنها تعليق قطعة منها على اللوحة التي تدبَّس عليها الصور أو الكتابات.

بعد أن تجمع القطع الأربع، اصطحبيها إلى محلّ الملابس. استخدمي هذه الطريقة التدريجية بطريقة إيجابية فقط وليس كعقاب. ما تريدينه هو إبراز تقدّم ابنتك وليس إلقاء الضوء على عيوبها. تعتمد عليك ابنتك لإيجاد الحلول واستخدامها، بحيث تكتسب طريقة حسنة في التصرّف وشخصية متينة، ولا تربّي الاستياء في نفسها.

تنبيه

لا تتدخلي في أصغر التفاصيل في تصرّفات ابنتك، فتعابير وجهها وإيماءاتها مميِّزة وتخصّها وحدها. لا تطلبي منها أن تكبت مشاعرها كليّاً ولكن نبّهيها إلى ضرورة الامتناع عن القيام بحركات شديدة السلبية في العلن. إن محاولة الاستئثار بانتباه الآخرين عبر القيام بإيماءات (حركات باليدين) استنكار ورفض تظهر أنانيةً، يجب تثبيطها.

من السلوكيّات الأخرى التي يمكن أن تصبح مشكلة في البيت والمدرسة وفي الحياة أيضاً هي الميل إلى الأنين والانتحاب أو «النقّ». عندما تئنّ السيارة، فهذا يعني أنها بحاجة إلى شيء ما ـ فحص عام، مزلِّق، أو إصلاح.

عندما تئنّ ابنتك الصغيرة (تشكو، تتذمّر، تنتحب)، فهذا يعني أنها بحاجة إلى ضبط أيضاً. قد تعلّمت ربما أن نقّها وانتحابها يلقيان نتيجة، ولكن على المدى الطويل، يضجر الناس وينزعجون من الأشخاص الكثيري الشكوى والنقّ فيتفادونهم. لذا، فمن المستحسن أن تعلّمي ابنتك أن تكون ناجحة لا منتحبة.

ينبغي عليها محو نبرة الأنين والانتحاب من صوتها قبل أن تصبح دائمة وتدمغها بصفة الطفلة الرضيعة الدائمة. لا تؤخّري نموّ ابنتك العزيزة بأي شكل من الأشكال، سواء كان جسديّاً، عقليّاً أو عاطفيّاً، أو في علاقاتها مع الآخرين.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...