تصفح الوسم

التنمر

قصة الطفل الذي رفضه والده والمدرسة والمجتمع.. والحياة! (قصة واقعية)

قصة الطفل الذي رفضه والده والمدرسة والمجتمع.. والحياة! (قصة واقعية) تبدأ القصة من إعلان الأم عن حملها بالطفل الخامس، واعتراض الزوج بسبب الأوضاع المادية المتردية.. وبدء المشاكل.بعد الكثير من المشاكل بين الزوجين، حاولت الأم مراراً القفز

التربية في تطوّر مستمر… توقفوا عن تعذيب أطفالكم! (2)

بعض العطف … أريد أن أحمل كلّ الظّلم والخوف والغضب و سوء الفهم, الذي قد يشعر به الطّفل في هذه اللحظات و أن أرمي بها جميعاً في وجه الانسان البالغ الذي جعل الطّفل يحسّ بهذه المشاعر. هذا ما أريد فعله حقًا, لأنّه يُغضبني. لكنّني أحاول

كيف تساعدون طفلكم على عدم الخوف من نظرة الآخرين له(2)

عندما تنتشر المضايقات في البيت وخارجه وفي ملعب المدرسة، تزداد المشاكل النفسية وتنخفض الثقة بالنفس. ما الذي علينا أن نفعله حينها؟ كآباء وأمهات، يجب علينا ويمكننا تعليم أطفالنا التحرر وعدم الخوف من نظرة الآخرين لهم. هذا ما سنراه هنا في هذا

كيف أعرف إذا كان طفلي ضحيّة التنمّر في المدرسة

المضايقة في المدرسة أو التنمّر هي سوء المعامَلة الجسديّة أو النفسيّة التي يتلقّاها الطفل من زملائه بشكل متكرّر طوال الوقت. يسعى الولد المُعتدي إلى تخويف ضحيّته بسوء استخدام السلطة بطريقة قد تكون جسدية أو بكلّ بساطة نفسية. بالنتيجة